الرئيسية » نصـوص

نصـوص

عاشق من فلسطين

محمود درويش  | عيونك شوكة في القلب توجعني ..وأعبدها وأحميها من الريح وأغمدها وراء الليل و الأوجاع.. أغمدها فيشعل جرحها ضوء المصابيح ويجعل حاضري غدها أعزّ عليّ من روحي وأنسى، بعد حين، في لقاء العين بالعين بأنّا مرة كنّا وراء، الباب ،إثنين! كلامك كان أغنية وكنت أحاول الإنشاد ولكن الشقاء …

أكمل القراءة »

قلم..!

أحمد مطر  | جسَّ الطبيبُ خافقـي وقـالَ لي : هلْ ها هُنـا الألَـمْ ؟ قُلتُ له: نعَـمْ فَشـقَّ بالمِشـرَطِ جيبَ معطَفـي وأخـرَجَ القَلَــمْ! ** هَـزَّ الطّبيبُ رأسَـهُ .. ومالَ وابتَسـمْ وَقالَ لـي : ليسَ سـوى قَلَـمْ فقُلتُ : لا يا سَيّـدي هـذا يَـدٌ .. وَفَـمْ رَصـاصــةٌ .. وَدَمْ وَتُهمـةٌ سـافِرةٌ …

أكمل القراءة »

إلى الرقة مدينتي

د. إبراهيم الجرادي  | ياحنينَ الاغتراب!‏ يا زمانَ الهجرة الأولى وياسرَّ الشموس الميّتَةْ.‏ يامصبَّ الوجعِ الدهريِّ‏ سويتِ العذاباتِ التي نامت بأعصابي انتحابا:‏ شهوةً…‏ مملكةً…‏ خيلاً..‏ وناقوساً بلحمي.‏ ياجئيرَ الجسدِ المشويِّ بالشهوةِ دعني أتملى أيها الحزنُ الذي يطلعُ من صدري صحارى..‏ (……………)‏ يارمالَ الرَقَةِ القاتلةِ اليومَ‏ ألا تدرينْ..؟‏ انشرْي فخذيْكِ‏ للعابرِ …

أكمل القراءة »

كل شيء مات

ممدوح عدوان  | كل شيء مات إلا الرهبة المختبئة. *** أنا أعرف كيف تضيق الأقبية الرطبة كيف يضيق الصدر، وكيف يضيق الشارع كيف يضيق الوطن الواسع كيف إضطرتني الأيام لأن أهرب من وجه عدوي والضيف لكني حتى لو صارت علب الكبريت بيوتاً لو ينخفض السقف ويضحى تحت العتبة لو ضم …

أكمل القراءة »

الأصوليون

أحمد مطر  | الأصوليون.. قومٌ لا يحبون المحبة! ملأوا الأوطان بالإرهاب.. حتى امتلأ الإرهاب رهبة!! ويلهم..! من أين جاؤوا؟! كيف جاؤوا؟! قبلهم كانت حياة الناس رحبة!! قبلهم ما كان للحاكم أن يعطس إلا حين يستأذن شعبه!! وإذا داهمه العطسُ بلا إذنٍ.. تـنحى.. ورجا الأمة أن تغفر ذنبه!! لم يكن قبلهم …

أكمل القراءة »

جنّة الجثث!

زيد قطريب  | أطبخُ نسكافيه الحرب وأسقيها للموتى! ثم أكتبُ إليكم بقلبٍ مقسومٍ وحبيبةٍ مقطّعةِ الأوصالْ! ** الجثثُ المحبطةُ تجلسُ كي تستنشقَ رائحة الدمِ على الأدراجِ المشطوفةِ  في مداخل البنايات! ** الجثثُ الطيبةُ تتفسخ بسرعةٍ في عراء البلد الطيب! ** الجثثُ تجهشُ  وهي تسقي العصافيرَ فوق البرنداتِ المطلة على “بيت …

أكمل القراءة »

نسمة بحرية

ستيفان مالارميه  |  ترجمة أسامة أسعد | الجسدُ حزينٌ، للأسف! وقد قرأتُ الكتب كلّها. الهروب! الهروب هناك! يُخيَّلُ إليَّ أنّ طيورًا تسكرُ إذ تجد نفسها بين الزبد المجهول والسماوات! لا شيء،لا الحدائق القديمة التي تعكسها العيون ستمسك بهذا القلب الذي ينتقعُ في البحر أيتها الليالي! ولا نور مصباحي المهجور على الورقة …

أكمل القراءة »

قصيدة مترجمة لـ “جول سوپرڤييل”

جول سوپرڤييل  | ترجمة: أسامة أسعد مرتعشًا تحت جلدِ العتمةِ، كلّ صباحٍ عليّ أن أعيدَ تشكيلي بكلّ هذا الخليطِ من أيامي الماضيةِ والقليلِ ممّا بقيَ من أيامي القادمة. ها أنا كلّي أقفُ في النافذة. يا ضوءَ هذا النهار، أتيتُك من عمقِ الأزمنة، احترمْ برفقٍ دقائقي المظلمة، واحفظْ لبرهةٍ حصّتي من …

أكمل القراءة »

بحرّيةٍ أكثر

قاسم حداد  | بحريّةٍ كنت أقيم علاقتي مع الكلمات وفي محبرة جحيمك اللذيذة أغمس ريشاتي وأكتب وكنت أول من يقرأ نزيفي وبغتة أخذوني من أحضانك منعوا عني أقلامي وأوراقي أبعدوني عن كتبي وعن دفئك الذي يجعل كلماتي أكثر جمالاً فوجدت أصابعي تتلمس – في ظلامات الزنزانة – طرقاً تتوهج وتؤدي …

أكمل القراءة »

“الدودة المُوغِلة”

إدغار آلان بو  |  ترجمة: نادر غانم  |   عجباً! يا له من حفل ليل هذه الأيام المُوحِشة حشد ملائكةٍ مُجنَّحٌ مَكسُوّ بأوشحةٍ، غارقٍ في دموع، يجثون المسرح، كي يرون عرض الآمال والخوف حيث تنفث الأوركسترا موسيقى الأصعدة بين إقبالٍ وإدبار محاكون يومئون هيئة الله في علوّ، يتمتمون يغمغمون بخفوت، …

أكمل القراءة »