الرئيسية » رصاص ناعم (صفحه 5)

رصاص ناعم

وجهاً لوجه مع حلب (1)

وسام الخطيب  |   “درب حلب كله شجر زيتون” إن كنت ممن سكنوا حلب يوماً، وسمعت أحد مطربي القدود الحلبية وهو يغني موال “درب حلب” الشهير، ويتغنى بشجر الزيتون الممتد طوال الطريق المؤدي إليها، ستتبادر إلى ذهنك فوراً الدروب المحيطة بهذه المدينة، وستشعر بالخفة وتطرب، فالدرب الشمالي الواصل بين حلب …

أكمل القراءة »

موتٌ جماعي لرجلٍ واحد

أثير صفا  |   تلبس الأسود عليك سبعين عقدًا حتى التمام، حدادًا على فقدك، على وقتك القصير معها قِصَر تنورتها ونظرك، فمُت على مهلك، ودعها تلتمس لك في موتك سبعين عذرًا، وتلبس لك في كل يومٍ فستانًا أسود، كلّ مرةٍ، في قَصَّةٍ مختلفة. حين ترتدي الأسود على لحمها الأبيض تبدو …

أكمل القراءة »

«العرجاء» قصة قصيرة من اليمن

فكرية أجمد شحرة  |     جلست في ظل الشجرة منكفئة على نفسها كعادتها. كانت أصابعها تنغرز في التراب الرطب دون أن تشعر. يتردد في مخيلتها صوت الراعية التي مرت أمامها قبل قليل وهي تسخر منها قائلة: –       من الأحول الذي سماك “بدور”؟ لو سماك “قدور” كان أنسب، وقدور يملؤها السخام …

أكمل القراءة »

رواية «نفق الذلّ»: من سرير السلطة إلى أحضان المعارضة!

ساندي إبراهيم  |   اتخذت السورية سميرة المسالمة من الحب والجنس مدخلاً للولوج إلى روايتها الأولى «نفق الذلّ» الصادرة في بيروت عن منشورات ضفاف. تبدأ سردها بقصة حب تجمع بين عماد، طالب طب يساري من أصول ريفية، بزميلته منى، وهي ابنة ضابط أمن كبير في الدولة، يدفع عماد ثمن حبه …

أكمل القراءة »

الشاعرة وداد نبي: الموت وجوهٌ مألوفة

مناهل السهوي  |  عندما أقرأ الشّعر أتخيل دوماً شكلاً لوجود الكاتب، لحظة ما، تشبهه، ينتمي إليها، أحياناً يبدو هارباً من وجه العدالة وأحياناً أراه واقفاً على بناية عالية يستعدُّ للانتحار، وأحياناً مريضاً على فراش الموت في مستشفى بعيد وهناك امرأة حافية تلبس ثوباً طويلاً وتنتظر أمام البحر، امرأة تخاطب البحار …

أكمل القراءة »

امرأة من بازل

هالة مرعي  |  في الصباح، تركب الباص وتتجه إلى المدينة. أجساد ورائحة عرق، عيون وقحة، عيون ذئاب تتقد في وسط الزحام. إنّها تتقزز من كل شيء. في حقيبة جلدية متوسطة الحجم تضع لوازم مهنتها. مقصات، مبارد، قطن، ألوان من طلاء الأظافر ومزيل للطلاء. على دفتر صغير ،تدّون مواعيد الزبونات بدّقة …

أكمل القراءة »

انتحار الشرف

مرح صفوان  |   تيتسيانا البالغة من العمر 31 سنة انتحرت جنوب مدينة نابولي الإيطالية بعد ما نشر خطيبها مقطعاً إباحياً لممارسة حميمة معها، لقد قبلت أن توثق حماقة الحب وتؤمن بأن الحبيب لن يطعن، ها هو المجتمع الإيطالي يسخر من هذه الفضيحة التي انتهت بسحب المقطع من محركات البحث …

أكمل القراءة »

القمقم المظلم

مروة جردي  | – “يا إلهي كيف سأخرج من هنا يبدو أني تهت، فقد تشابهت الحارات والأزقة” …  ووسط بحثي عن مخرج تعثرت بقطعة نحاسية اتضح لي أنه فانوس قديم، فدفعته بقدمي إلى جانب الطريق لأتابع المسير غير أن صوتا من ورائي استوقفني صراخه : -يا فتاة توقفي . استدرت …

أكمل القراءة »

ثعبان

أسماء فيصل عواد  |   كان لدي ثعبان طويل لم أحبه يوماً، أصرت أمي على أن أقتنيه في فترة قوتها وسطوتها اللتين ذوبهما الزمن ومرض السكري؛هي من كانت تعتني بهذا الثعبان، تغسله وتسرحه وتمسجه بالزيت وتقلم أظافره، أنا لا أهذي فقد كان له أظافر! كم تمنيت لو كان ثعباني كثعابين …

أكمل القراءة »

حركات نسوية

مرح صفوان  |  نادراً ما قرأت أن أحدهم كتب عن شاعر شاب أو جديد، هذا الأحدهم بالتحديد يمتلك ترتيباً في مقالاته يليق بكل الدواوين الشعرية، إنها “الكليشهات” الجاهزة لكل المقاطع الشعرية، لكنه هنا اختصاصي في “فك” رموز الشعر الذي تنشره العابقات بصور مثيرة، المُستخدماتِ كلمات نابية وقذرة، تحت مسمّى “حرية …

أكمل القراءة »

Powered by arabiceuro.com