الرئيسية » مبراة (صفحه 2)

مبراة

أكذوبة شهادات “حقوق الإنسان”

فراس الهكار   |   أي سوري أو عربي أو شرق أوسطي سيضحك كثيراً إن حدثته عن حقوق الإنسان في بلاده، ولعله سيدخل في غيبوبة إن استرسلت في حديثك ووصلت إلى الحريات على اختلافها كي لا يُحسب حديثنا على السياسة وحسب. كيف لو رأيت فجأة أن جهة ما ـ تُذكرنا …

أكمل القراءة »

الإعلام كسلاح نوعي !

فراس الهكار  |   أغلقت صحيفة السفير، فلا سفير هذا العام أو الأعوام المقبلة، كان هذا الأمر متوقعاً على الأقل عند أصحاب السفير أنفسهم، لأن ما كان سائداً في القرن العشرين ما عاد يصلح لهذا القرن، وتضاعف دوران عجلة التطور عشرات الأضعاف، يكفي أن دول الخليج قد أدركت أنها يجب …

أكمل القراءة »

التهمة: سوري!

فراس الهكار   |  ما أن بدأت الأزمة السورية حتى اصطف العرب وتوحدوا وهي المرة

أكمل القراءة »

زراعة “اللايكات” في الصفحات البور!

فراس الهكار   | مما لا شك فيه أن الفيسبوك قد أضحى عالمنا الواقعي، وكل حياتنا وأصبحت المجموعات هي عائلاتنا وعشائرنا والصفحات الشخصية هي مضافاتنا واللايكات هي الأغنام التي كنا نقدمها للضيوف في مناسف كبيرة، وتجدنا نؤهل ونسهل ونسينا أن “كثر التهلي يجيب الضيف الطكوع”، كما جاء في المثل الشعبي. …

أكمل القراءة »

قطعان من “الصحفيين”!

فراس الهكار  | إذا أردت أن تصبح صحفياً أو كاتباً، عليك أن تكون قارئاً في بادئ الأمر، لم أذكر قولاً لا يعرفه رواد الصحافة وحتى بعض حملة الأقلام وربما العوام، لكنهم رغم ذلك لا يعملون به ولا يقفون عنده لحظة ويفهمون مراميه، ليس لديهم الوقت الكافي لذلك، لأن جباية اللايكات …

أكمل القراءة »

شرق المتوسط!

فراس الهكار  |   إن كنت تعيش في بلدان شرق المتوسط أو شمال أفريقيا وبشكل أوضح في البلدان العربية، عليك أن تفكر آلاف المرات قبل أن تخطو أي خطوة لوحدك محاولاً الخروج عن نطاق سير القطيع، ليس في السياسة أو في الموقف السياسي وحسب إنما في كل مناحي الحياة حتى …

أكمل القراءة »

إن كتبت الأنثى!

فراس الهكار  |  ليست غايتي مهاجمة المرأة ما عاذ الله، ولكن في ظل تحول الأمر إلى ظاهرة وجب الوقوف عندها، والحديث عنها، لأن التفاصيل التي بتنا نشاهدها يومياً والقصص التي نسمعها ونعايشها عبر وسائل التواصل الاجتماعي التي غدت هي كل حياتنا تُبشر بضياع البوصلة في كل المجالات ومنها الكتابة بما …

أكمل القراءة »

“سهر الورد” لا تموت

فراس الهكار | إلى الروائي علي عبد الله سعيد: الذئبة ما زالت حيّة، ونحن نراها في حروفك وبريق عينيك. إنهم في بلادي يقتلون الوردة، فيتوه الحلم، وتهيم الروح على وجهها ولا تدري أين المستقر، هم هكذا في بلادي لا يطيقون سماع صوت العنادل فيتلذذون بكتم أنفاسها واقتلاع حناجرها، كذلك يدهسون …

أكمل القراءة »

احتفوا بهم أحياء

فراس الهكار  |  تربص الموت بمنطقتنا، ولازمها مُلازمة وأراه يتحين الفرص كل فترة للانقضاض على مبدعينا ومثقفينا وكأنه قد تآمر مع كل العالم علينا، وكأن الثقافة لا يكفيها ما يُرتكب بحقها يومياً منذ سنوات وحتى اللحظة، إذ أن تكالب الأمم علينا ترافق مع رحيل متسارع لأغلب الأسماء المهمة في مختلف …

أكمل القراءة »

لست طلال سلمان!

فراس الهكار  |   حتماً أنّي لست طلال سلمان، ومجلة قلم رصاص ليست جريدة السفير، لذلك لن يفتح قادة المحاور المتصارعة في الشرق الأوسط والغرب الأقصى أقفال خزائنهم ويغدقون علينا بالأموال كي نبقى على قيد الحرف، ولا نغلق مجلة قلم رصاص بعد ستة أشهر من انطلاقتها، وقد أردنا لها أن تكون …

أكمل القراءة »

Powered by arabiceuro.com