الرئيسية » رصاص حي » توثيق الحرب..بعيداً عن التطرف..رواية بعد الشعر

توثيق الحرب..بعيداً عن التطرف..رواية بعد الشعر

إعداد: مناهل السهوي |

توثيق الحرب

صدر عن دار ممدوح عدوان للنشر “فتيان الزنك” للكاتبة سفيتلانا أليكسييفيتش ترجمة عبدالله حبه، تُقدم الحاصلة على نوبل 2015 في الكتاب مجموعة من المقابلات التي أجرتها مع عدد من الجنود العائدين من الحرب بين السوفييت و الأفغانستان بين عامي 1979-1985 وأخرى مع عائلات الجنود اللذين قضوا في الحرب وعادوا في توابيت مصنوعة من الزنك مقدمة إشكالية إنسانية حقيقية لجنود يعودون بعد أن عايشوا تجربة الحرب والقتل ليدخلوا مجتمعاتهم الآمنة، ويعودوا لحياتهم حاملين مشاكلهم معهم، طارحة أسئلة عميقة عن أسباب الحرب ومن نحن منها وهل حقاً نحن بحاجة لها؟

تكتب سفيتلانا رواياتها من خلال جمع عدة تجارب وآراء لأناس عايشوا الألم والحرب والظلم، هكذا نحصل على رواية حقيقة شفافة، رواية وثائقية بأبعاد إنسانية تعالج علاقة الأفراد بأوطانهم،  يذكر أن سفيتلانا تعرضت للمحاكمة على أثر الكتاب وتم إضافة مجموعة من الوثائق التي تتعلق بمحاكمتها إلى النسخة المترجمة للعربية

بعيداً عن التطرف

أمّا عن دار التكوين فقد صدرت رواية “ثلاثة أكواب من الشاي” لكاتبيها جريغ مورتنسون ودايفيد أولفر ربلين، تتحدث الرواية عن قصة جريغ والتي كتبها دايفيد أولفر، قصة متسلق الجبال الذي تخلف عن فريقه ليصل في نهاية المطاف إلى قرية في أقصى شمال الباكستان،  ومن هنا تبدأ فكرته في تعليم الفتيات، إيماناً بإن التعليم هو الطريق الوحيد لمحاربة التطرف، يواجه جريغ العديد من الصعوبات المادية ومشاكل مع رجال الدين الأصوليين الذين عارضوه، في النهاية يحصل على مبلغ كبير من رجل ثري ويبيع جميع ممتلكاته في اميركا ليبني أول مدرسة ابتدائية بعد ثلاث سنوات ثم يتبعها بثلاث أخرى مع مساعدة أهل القرية بعد ثلاثة أشهر، في النهاية يتمكن جريج من بناء 55 مدرسة حديثة تقدم التعليم للفتيان والفتيات

عنوان الكتاب يعود لمعتقدات تلك المنطقة والتي تعترف بإنك ما عدت غريباً بعد تناولك الفنجان الثالث من الشاي ، رواية تضج بالإنسانية وبالرغبة العميقة لتحرير العقول ومنحها فرصة للحياة بعيداً عن التطرف.

رواية بعد الشعر

عن دار التكوين للتأليف والترجمة والنشر في دمشق , صدرت رواية : ثلاثية ليست للمتعة ” سيرة حياة وكلام ومآثر مولانا أبي بصير” للكاتب السوري معاذ اللحام . وهي الإصدار السادس له بعد أربع مجموعات شعرية: واحتفلت اخيراً بجرحك2007، من أطلق النار أولاً 2008،على مسافة قبلة 2010، ستانلس ستيل 2011ونص مسرحي حمل عنوان : أزهار الإسفلت 2014 . الرواية أتت في350  صفحة من القطع المتوسط.

شاعرة سورية | خاص موقع قلم رصاص

عن قلم رصاص

قلم رصاص
مجلة ثقافية شهرية مستقلة، تأسست في العاصمة البلجيكية بروكسل عام 2016، تصدر باللغة العربية، وتُعنى بالشأن الثقافي العربي وتشجع المواهب الأدبية والفنية والإعلامية لدى الشباب العربي في دولهم وبلدان المهجر.

شاهد أيضاً

“الشخصانية” تنخر الجسد الثقافي!

واحدة من أكثر المثالب نخراً في الجسد الثقافي بشكل عام، وأشدها وطأة عليه بأنواعه هي …