الرئيسية » رصاص ميت » وفاة الشاعر الليبي صالح مصباح عباس

وفاة الشاعر الليبي صالح مصباح عباس

قلم رصاص  | 

توفي صباح الأربعاء القاص والشاعر الغنائي صالح مصباح عباس من سكان مدينة هون عن عمر ناهز الستين عامًا، بعد معاناة مع المرض.

ومصباح عباس هو مؤلف الأغنية الشهيرة التي تغنى بها الفنان أحمد فكرون قبل ما يزيد على 25 عامًا «شباكك ساهر مفتوح بالنسمة بالعطر يفوح».

وللشاعر الراحل وهو من أصيلي مدينة هون الليبية عدد من الدواوين الشعرية والقصصية من بينها 5 دواوين حملت عناوين «شذى الشوق» و«زهور فبراير» و«سحر العيون» و«جرعة من البحر» (قصة). وله مشاركات في العديد من الملتقيات الأدبية والشعرية في الداخل والخارج داخليًا.

ونعت الجمعية الليبية للآداب والفنون الشاعر (جمعية أصداقاء دار حسن الفقيه) الراحل عبر صفحتها الرسمية في «فيسبوك»، تحت عنوان «رحيل صاحب (شباكك ساهر مفتوح)».

وجاء في المنشور:«تنعى الجمعية الليبية للآداب والفنون الشاعر والقاص الليبي صالح عباس الذي وافاه الأجل المحتوم صباح اليوم في مدينة طرابلس عن عمر ناهز الثانية والستين عامًا، على إثر مرض لم يمهله طويلاً، والكاتب الراحل من مواليد بنغازي ومنها انتقل مع أسرته إلى هون حيث درس بها الابتدائية والإعدادية والثانوية، ثم انتقل للدراسة الجامعية في بنغازي، حيث درس في كلية الآداب قسم التاريخ بجامعة بنغازي أواسط السبعينات، وتحصل منها على شهادة ليسانس تاريخ. للفقيد الراحل خمسة أبناء، ولدان وثلاث بنات».

نشر الكاتب الراحل نتاجه الأدبي في عديد الصحف والمطبوعات الليبية والعربية، وكانت بدايته مع النشر في جريدة «لأسبوع الثقافي»، التي كانت تصدر خلال السبعينات من القرن الماضي، حسب الصفحة.

وصدرت له مجموعة قصصية بعنوان «الجياد»، حيث كانت بداياته مع القصة القصيرة في منتصف السبعينات ثم تحول إلى كتابة الشعر الغنائي الذي اقتصر عليه نشاطه الأدبي، إضافة إلى المقالة الوجدانية والخاطرة الأدبية.

وكالات

عن قلم رصاص

قلم رصاص
مجلة ثقافية شهرية مستقلة، تأسست في العاصمة البلجيكية بروكسل عام 2016، تصدر باللغة العربية، وتُعنى بالشأن الثقافي العربي وتشجع المواهب الأدبية والفنية والإعلامية لدى الشباب العربي في دولهم وبلدان المهجر.

شاهد أيضاً

وفاة الروائي السوداني إبراهيم إسحق في الولايات المتحدة الأمريكية

قالت وزارة الثقافة والإعلام السودانية، اليوم السبت، إن الروائي إبراهيم إسحق توفي في الولايات المتحدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *