الرئيسية » رصاص حي » “عسس في ليل لا ينعس” جديد نوزاد جعدان المسرحي

“عسس في ليل لا ينعس” جديد نوزاد جعدان المسرحي

عن دار أمل الجديدة صدر نص مسرحي جديد يحمل عنوان (عسس في ليل لا ينعس) للشاعر السوري نوزاد جعدان وهي مسرحية تتألف من ثلاثة فصول، بواقع 106 صفحة. ورسم لوحة الغلاف الفنان التركي البروفيسور إسماعيل تشوبان، وهو نص مسرحي يتلمس حالة الخراب التي أصابت إحدى المدن المتخيلة واستشراء الفساد فيها ضمن شخصيات إشكالية بقالب عبثي، وتأتي ليس بوصفها عملا فنتازيا أو سرياليا بقدر ما تلامس أرض الواقع،  كما تحمل في طياتها الكوميديا السوداء تحيا فيها شخوصها المسرحية بلا أسماء عدا الشخصية المحورية شهريار والذي يكون سبب البلاء، وفق تعبير ساخر عن المرحلة الراهنة لكثير من الأوطان، والأحداث التي يمرّ بها العالم .

كما يضم الكتاب مسرحية قصيرة من فصل واحد بعنوان “المخادع مرآة المخادع”، وهو نص مسرحي يبحث قضية النفاق والخداع عبر ديالوج يجري بين ممثلة ومهرج.

من الجدير بالذكر أن المسرحية وصلت إلى القائمة الطويلة في جائزة راشد بن حمد الشرقي بدورتها الأولى في الفجيرة، كما تعد المسرحية النص المسرحي الثالث لجعدان بعد مسرحيته بطولة مطلقة التي كانت بين القائمة القصيرة في جائزة كاتب ياسين الجزائرية والتي صدرت عن دار أمل الجديدة عام 2017 ونصه المسرحي الأول “وطن شبه منحرف” والحائز على المركز الأول في جائزة الشارقة للإبداع العربي والصادرة عن دائرة الثقافة في الشارقة.

وتعد المسرحية المنتج الإبداعي الحادي عشر الصادر لجعدان بعد أربع مجموعات شعرية ” حائطيات طالب المقعد الأخير دار فضاءات “الأردن” و”أغاني بائع المظلات” دار الفرقد سورية” و”سعيد جدا” دار نينوى سورية و”سكاكين أليفة” دار أمل الجديدة ومجموعة قصصية بعنوان “خزانة ترابية”  عن دار الياسمين في الإمارات العربية المتحدة ورواد السينما الهندية ومجموعة من الترجمات منها مختارات من الشعر العالمي مع دار نبطي الإمارات العربية المتحدة  ومنتخبات شعرية للشاعر التركي جاهد صدقي طارانجي مع دار الآن ناشرون  ورواية “ديفداس الهندية” مع دار أمل الجديدة.

مجلة قلم رصاص الثقافية

عن قلم رصاص

قلم رصاص
مجلة ثقافية شهرية مستقلة، تأسست في العاصمة البلجيكية بروكسل عام 2016، تصدر باللغة العربية، وتُعنى بالشأن الثقافي العربي وتشجع المواهب الأدبية والفنية والإعلامية لدى الشباب العربي في دولهم وبلدان المهجر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *