الرئيسية » قلم رصاص » مارسيل & رامي خليفة وأمسية فنية في بلجيكا

مارسيل & رامي خليفة وأمسية فنية في بلجيكا

أحيا الفنان العربي مارسيل خليفة يرافقه نجله الموسيقار رامي حفلاً فنياً موسيقياً غنائياً في مملكة بلجيكا حضره مئات المواطنين العرب وعشرات من البلجيكيين الذين لم تمنعهم الأمطار الغزيرة التي هطلت طيلة اليوم من السفر من مختلف المدن البلجيكية والهولندية لحضور حفل خليفة، وتأتي هذه الأمسية في إطار جولة يقوم بها النجمان خليفة في بعض المدن.

جمهور خليفة كان متعطشاً لحضور هذه الأمسية، وبدا ذلك جلياً سواء من خلال التفاعل مع الأغاني التي أداها الفنان الملتزم الذي نشأت على أغانيه أجيال من الشباب العرب ورددوها معه، أو بالطوابير التي أعقبت الأمسية لالتقاط الصور معه وإبداء حبهم له وإعجابهم به.

“جواز السفر”، “خبز أمي”، “خيام”، “آخر الليل” للشاعر محمد العبدالله الذي وجه له خليفة تحية، “منتصب القامة”، “ريتا”، أغانٍ ومقطوعات موسيقية وقصائد منها، “وضعَتْ آخرَ نقطةِ ماءٍ في دَلْوِها على الحَبَقَة ونامت قُرْبَها” للشاعر وديع سعاده، أداها الفنانان خليفة، بينما انفرد رامي خليفة بتقديم مقطوعة موسيقية حزينة بعنوان: روكيّام لبيروت”، وقد وقف الجمهور بعد آن أنهى عزفها على آلة البيانو وصفقوا له طويلاً..

 

 

 مجلة قلم رصاص الثقافية

عن رصد ومتابعات

رصد ومتابعات

شاهد أيضاً

كمال حميد… حين تصبح الموسيقى وطناً

ما زال يلاحقني صوته مذ سمعته أول مرة. هل من أحد يعرف كيف تثقب الأغنيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *