الرئيسية » رصاص ميت » وفاة الفنان اللبناني مروان محفوظ في دمشق

وفاة الفنان اللبناني مروان محفوظ في دمشق

توفي اليوم الفنان القدير مروان محفوظ في العاصمة السورية دمشق، بمستشفى الأسد الجامعي، ومحفوظ مطرب وممثل مسرحي لبناني، ولد في المريجات – بوابة البقاع – عام 1942 وعشق منذ الصغر الغناء والموسيقى، اسمه الأصلي: أنطوان، وقد أطلق عليه اسم “مروان” الفنان وديع الصافي.

انتقل محفوظ من بلدته المريجات إلى بيروت، ليدرس أصول الغناء والموسيقى لمدة خمس سنوات على يد الأستاذ في المعهد الموسيقي في بيروت سليم الحلو. وأطل من خلال برنامج “الفن هوايتي” الذي كان يقدمه رشاد الميمي على تلفزيون لبنان. غنى مروان محفوظ في هذا البرنامج لوديع الصافي “طل الصباح” وأغاني أخرى. ومن هنا كانت انطلاقته نحو الاحتراف، إذ استدعاه الأخوان رحباني إلى فرقتهما حيث شارك في أول عمل مسرحي في بعلبك “دواليب الهوا” عام 1965 من بطولة الشحرورة صباح والفنان نصري شمس الدين. شارك مروان محفوظ أيضاً في مهرجانات بيت الدين والأرز، إلى أن كان اللقاء مع زياد الرحباني حيث لعب مروان محفوظ البطولة في مسرحية “سهرية” إلى جانب الفنانة جورجيت صايغ وجوزيف صقر. غنى في هذه المسرحية أغاني لاقت شهرة واسعة منها: يا سيف عالإعدا طايل” و”خايف كون عشقتك وحبيتك”.

غنى محفوظ للعديد من كبار المؤلفين والملحنين، نذكر منهم: الأخوان رحباني، زياد الرحباني، وديع الصافي، فيلمون وهبي، إلياس رحباني، سهيل عرفة، جوزيف أيوب، عبد الفتاح سكر، وغيرهم …

ومن الشعراء: الأخوان رحباني، موسى زغيب، عبد الجليل وهبي، عيسى أيوب، بطرس ديب، غسان مطر، زياد رحباني، مصطفى محمود، وغيرهم …

كما اشترك مع الأخوين رحباني في كل المسرحيات التي قدماها بين العامين 1965 و1973، ومن بين هذه المسرحيات: دواليب الهوا، أيام فخر الدين، هالة والملك، الشخص، يعيش يعيش، صح النوم، ناس من ورق، المحطة، قصيدة حب، وغيرها.

وكالات | مجلة قلم رصاص الثقافية

عن قلم رصاص

قلم رصاص
مجلة ثقافية شهرية مستقلة، تأسست في العاصمة البلجيكية بروكسل عام 2016، تصدر باللغة العربية، وتُعنى بالشأن الثقافي العربي وتشجع المواهب الأدبية والفنية والإعلامية لدى الشباب العربي في دولهم وبلدان المهجر.

شاهد أيضاً

محمد الماغوط: تراتيل المواجع على أرصفة المقاهي 

محمد الماغوط (سلمية،حماه 1934/دمشق2006) ظاهرة شعرية حديثة بامتياز في الأدب العربي الحديث وهو ليس كغيره …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *