الرئيسية » رصاص خشن

رصاص خشن

«نزيهة بنت خالتك»

فؤاد ديب  | في كأس العالم في روسيا وحدنا قمنا بالبرهان بالقول والفعل على نظرية الأشباه، فالفرق العربية قامت بتسلية الفرق الأخرى وكأنهم في حصصهم التدريبية كي يجهزوا أنفسهم للدور الثاني من هذه البطولة ، فالفرق العربية صورة عما في مرآة دولهم، فالفشل الكلي هو السمة العامة في كل شيء …

أكمل القراءة »

عن الهوية واللغة العربية

حسان أحمد الشكاط  | في حوار على قناة فرانس 24 مع الروائي والصحفي الجزائري الذي يكتب بالغة الفرنسية كمال داوود. أجاب على أحد الأسئلة بأنه يرفض أن يقال بأن اللغة العربية لغة جزائرية بل يعتبرها ثقافة و”لغتي هي اللغة الجزائرية”. ولا نعلم تحديداً ما الذي كان يقصده كمال داوود بقوله …

أكمل القراءة »

عشق شامي سماوي

حسان الجودي  | لمحها تحاول جاهدة إيجاد التوازن بين المشية الأنثوية الأنيقة وبين حقيبتها القماشية السّماوية الكبيرة. كانت الحقيبة تبدو ثقيلة عليها، فوجدها فرصة سانحة للتحدث مع تلك الصبية الدمشقية المطرزة ببتلات الورد الشامي. حياها بلطف وطلب منها أن تسمح له بمساعدتها في حمل الحقيبة. كان أمراً غريباً أن تقبل. …

أكمل القراءة »

في انتظار  أن يأكلنا “الزومبي”

زياد حسون  | لا شيء مهمّاً هنا، لا ” أكشن ” على الإطلاق. في هذا البحر ليس هناك أسماك قرش، فلا خطر أن تهاجمك إحداها وتلتهم ساقك مثلاً، لتقضي بقية حياتك على عكازين أو بطرف اصطناعي جميل، ناعم الملمس، مثيراً إعجاب الجميع بقدرتك الهائلة على التأقلم مع إعاقتك الجديدة. هنا …

أكمل القراءة »

قلم رصاص

قصي عطية  | ابتعدتُ عنكَ مُرغَماً… لم يكن غيابي عنكَ، وابتعادي عن عوالمكَ السحريّة سوى عقوبةٍ لي.. ها هي أصابعي تُلامسُ جسدَك النّاعمَ بشبق عجيب، وشهوة عارمة… هل ستغفر تجاهلي إيّاكَ كلَّ تلك الشّهور الماضية؟ ما عهدتُك إلاّ غفوراً، مُسامِحاً، ولكنّي الآن وبلمسةٍ واحدة استعدتُ مهارتي في السّباحة معكَ في …

أكمل القراءة »

خليل صويلح: أعوّل في أعمالي على تأنيث السرد كطوق نجاة من ذكورية التاريخ!

زيد قطريب  |  لطالما قال خليل صويلح (1959)، إن نصه الحلم ربما يكون قد نسيه في قريته النائية بريف الحسكة في الشمال السوري، قبل أن يأتي إلى الشام كي يدرس التاريخ في جامعتها ويعمل في الصحافة الثقافية ويطل على المشهد كشاعر نشر عدة مجموعات في التسعينيات قبل أن يبدأ بالكتابة …

أكمل القراءة »

ليلة القبض على سالم

ياسر الشرقاوي  | أوشكت الحافلة على الانطلاق، السائق الخبير تحاشى انتظار مسافر أخير يشغل المقعد الفارغ في حافلته، فالحر الشديد سيهيج أمزجة المسافرين، ويجلب له المتاعب، لكن رجلاً مبهدل الهيئة صعد الحافلة في اللحظة الاخيرة، وقد بدى عليه الحرج لسوء حاله، وتفاقم شعوره هذا عندما جلس في المقعد الفارغ يقابل …

أكمل القراءة »

بل ابن العاهرة !

فؤاد ديب  | في نهاية شهر نوفمبر من عام ٢٠١٥، وعلى طريق سراقب أوقفنا شاب بمنتصف العشرينات يرتدي شيئاً ما، يشبه لباس الجنود، لكن ما استغربناه أنه  كان يلبس (شحاطة)  في قدميه  وكأنها وراثة، طلب هذا الشاب بطاقاتنا الشخصية فأعطيناه هذه البطاقات الملعونة، وبمجرد أن قرأ بياناتها صرخ كمن مسه …

أكمل القراءة »

الأحمق !

زياد حسون | كَكُلِّ يوم، فتح الأحمق عينيه على نفس السؤال: “من أنا؟ أين أنا؟”. لم يعرف أبداً كم كان يستغرق من الوقت ليتذكّر الإجابة. و إن كانت المدة تختلف من يوم لآخر، فقط كان يأمل أنها ليست آخذة بالازدياد فذلك إن حدث سيكون مؤشراً مقلقاً فعلاً. وكَكُلّ يوم وبعد …

أكمل القراءة »

رواية “بين بابين”؛ البحث عن الذات في خبايا الذاكرة

حميد يونس  | حالما يبدأ قارئ رواية (بين بابين) للكاتب اليمني المبدع (بدر أحمد علي) حتى يستحوذ على ذهن ذلك القارئ تساؤلان كبيران، وسيرافقانه هذان التساؤلان حتى اتمامها، وهما: من بطل الرواية بالتحديد؟ وما هويته؟ ومن أجل تحفيز الذهن وإثارته حول هذين التساؤلين استخدم الكاتب ثيمة ذكية حين اتخذ من …

أكمل القراءة »

Powered by arabiceuro.com