الرئيسية » ممحاة

ممحاة

SMS حول الكتابة

فيما مضى كان الكاتب يقرأ مئة كتاب ليكتب فقرة،أما اليوم فبعضهم يقرأ فقرة ليكتب مئة كتاب. ***  يبدو أن الأدب بشعره ونثره لم يعد سوى “ماركة”  في عصر السرعة وحمى الربح مثل الجينز والهمبورجر وعطور إيف سان لوران، وإلا ما هذه الكثرة للجوائز الشهرية والنصف سنوية والسنوية وكثرة التتويج ثم …

أكمل القراءة »

متى يتصالح رجال الدين مع الأنثروبولوجيا؟

محمد جهاد إسماعيل  | تجد الأنثروبولوجيا في الكتب الدينية المقدسة عدداً من الآيات أو مقاطع النصوص التي تؤيد أو على الأقل – لا تتعارض – مع نظرياتها الحديثة. أما علاقتها برجال الدين فهي جد سيئة، لأن الاختلاف والتنافر يسيطران تماماً على هكذا علاقة. يمكننا القول إن ثمة نقاط التقاء أو …

أكمل القراءة »

الثقافة: أبطال ومقاولون 

ميزة الشأن الثقافي والخوض به عموماً لدينا ولدى غيرنا، أنه يستطيع الدخول في أي مجال آخر، فلا يظهر غريباً عنه، حتى أنه يستطيع أن يرتديه بالزي الذي لا يجعله نافرا، بل على العكس تماماً، فما يحدث هو أن الحالة العامة إن كان للمقال أو غيره من ضروب الأدب، تجعله جذاباً …

أكمل القراءة »

إديث بياف والوقت المناسب

الرائعة، المذهلة، المدهشة، “إديث بياف” (1915 – 1963)، اكتشفت زمن الاكتساب المعرفي والتذوق الفني الحضاري حسب السائد في الأوساط الثقافية المحلية عموما، أنني لا أستطيع احتمال صوتها لـ 5 دقائق متتالية أو متقطعة، خجلت من نفسي عندما حدث الأمر، (وخجلتاه) صحت بيني ونفسي، ماذا يمكن أن أفعل لأكون من محبيها …

أكمل القراءة »

إرهاصات الخراب الأولى !

مما لا شك فيه أن تأثير المفكر والمثقف في مجتمعه، أو على الأقل في شريحة واسعة من شرائحه يكون من خلال نتاجه وفكره، وهذا النتاج الذي يتمثل غالباً بالكتب، لن يكون مؤثراً في مجتمعات لا تقرأ، ولا تندرج القراءة في قائمة اهتماماتها، لأسباب كثيرة لست بصدد الخوض فيها. من خلال …

أكمل القراءة »

فسحة أمل من «البالة»!

كيف تقتل أَمَلاً ببضع خطوات؟! لم يعد مهماً أن تتعلم أي لغة أجنبية في خمسة أيام، ولا أن تتعمق في تصليح هاتفك الذكي بأسبوع، ولا حتى أن تتغلب على سوداويَّتك وتشاؤمك بسبع خطوات، ففي ظل هزائمك الشخصية المتكررة كمواطن سوري يعيش في الحدِّ الأدنى من كل شيء، أو لنقل في …

أكمل القراءة »

جمال وخوف

يجمع اللسان العربي في جذر واحد وهو (ر و ع) بين معنيين، الروع وتعني الفزع (هدئ من روعك)، والرائع (جمال رائع) التي تعني الجميل لدرجة كبيرة، فهل عملية الجمع بين هذين المعنيين ممكنة؟ في الحقيقة هو كذلك، فالمختصين بالنظرية الجمالية في بعض المدارس الفلسفية يصطلحون على معنى الرائع على أنه …

أكمل القراءة »

القناع

لماذا تسبق الألقاب أسماءنا، حين التعريف بأنفسنا؟ لماذا لا نقدم أنفسنا بذاتها وليس بتلك الصفات التي اكتسبناها في سياق حياتنا الاجتماعية (دكتور-مدير-قاضي-وزير)؟ ما الفرق بين الحالتين؟ لقد أبدع اليونانيون قديماً عندما قالوا: إن الشخصية-أي شخصية الإنسان -هي قناع  (persona) أي ليست فقط ألقاب الإنسان ووظائفه الاجتماعية هي ما نقصده بالقناع …

أكمل القراءة »

رقابة المبدع .. الذاتية والقمعية

كثيراً ما يكون الكاتب أوالمبدع عموماً عرضة لعدة أنواع رقابية سواء ذاتية يسلطها هو شخصياً على كتاباته.أو نوع آخر من الرقابة يسلط عليه من طرف الآخرين. وذلك بسبب محاولته فتح الجدال على عدة أصعدة أبرزها دينية أخلاقية. أو حتى بسبب خجله من المجتمع والأسرة. وذلك ما قد يجعله يتخد قرار …

أكمل القراءة »

مليون سيلفي

أعلن منذ فترة ليست بالبعيدة حزب اليمين المتطرف (pvv ) (حزب من أجل الحرية) في هولندا عن مسابقة للرسوم الكاريكاتورية تستهدف شخصية النبي محمد، وقد تبنى السياسي المتطرف زعيم الحزب خيرت فيلدرز هذه المسابقة وأعلن أن عدد المشاركات وصل إلى 200 مشاركة. يتبنى فيلدرز خطاب كراهية واضح المعالم ضد المسلمين، …

أكمل القراءة »